أحمد المصري

الذين لا يتذكرون الماضي .. كتب عليهم أن يجربوه مرة أخرى

عندما تتم سرقتك و تكون سعيدا !!

Posted by احمد المصري on August 2, 2008

 

ماحدش يقدر ينكر ان لمصر دور كبير جدا في نشر الثقافة في الأمة العربية كلها ، ربما الشباب سواء المصريون منهم او العرب ما يعرفش كتير عن الدور ده و بصراحة أنا كنت منهم الى حدا ما الى ان جعلني عملي اقترب من هذا الامر كثيرا .

هل سمع أحدكم من قبل عن ما يسمى بالمراكز الثقافية المصرية بالخارج؟

هي عبارة عن مركز يتبع السفارة المصرية يقوم بأمر العلاقات الثقافية و العلمية بين الدولتين ولكن في الدول العربية على الاخص المركز الثقافي المصري بطرابلس في ليبيا   و منذ سنوات طويلة جدا يقوم بدور فعال بكل ما تحمله الكلمة من معنى .

فهو كان المنبر الثقافي الوحيد آنذاك و الآن هو المنبر الوحيد الذي يهدف فعلا الى نشر الثقافة بدون مصلحة خاصة

و هذا غريب على النظام المصري الآن ان يهتم بمثل تلك الأمور و لكني بعد تفكير أدركت ان الأمر ليس شيئا حسنا او سيئا في النظام ولكن هم ماشيين على قانون و روتين معين من زمان و القانون زي ما هو و كتير من العاملين في المراكز الثقافية بالخارج يتبعون القانون فقط فيقومون بدور كبير جدا في المساعدة في  نشر الثقافة بدون ان يكونوا مهتمون فعلا بهذا الأمر . طبعا هناك استثناءات فهناك مستشارين ثقافيين مصريون قائمون على مراكز ثقافية بالخارج يعملون  فعلا بضمير يقظ  ومنهم المركز الثقافي المصري بليبيا و مديرة الاستاذ الدكتور / حسن الغزولي – الذي جعل مكانه مصر الثقافية في ليبيا تقفز قفزة كبيرة في وقت قصير و هذا المركز اقيمت به ندوة حوارية مفتوحة  منذ يومين سمعت فيها ما أسعدني جدا.

فقد كان المحاضر وهو ليبي مثقف من كبار المفكرين و معه كثير من الشباب الحاضرين و من بينهم بعض الأدباء الليبيين و المثقفين الكبار

و كان الحوار عن ” أسباب عزوف الشباب عن القراءة ” و اثناء الحديث بدأ المحاضر يتكلم عن المركز الثقافي المصري قديما و كيف احبوا القراءة بسببه و قال المحاضر فجأة انه يريد ان يعترف انه قد سرق عدة كتب من المركز الثقافي المصري قديما و منها سرقه تمت على أربع مرات لأن الكتاب كان على اربع أجزاء و ما اسعدني انه أضاف ان مدير المركز الثقافي المصري كان يراه و هو يفعل ذلك “فيعمل مش واخد باله” لكي فقط يشجعهم على القراءة

فقام احد الحاضرين وقال انه أيضا كان يفعل ذلك قديما و كان المدير المصري يدير رأسه و كأنه لم يراه حتى  يجعلهم يقرأون .

و قال لي ثالث نفس الأمر ايضا!

كان ما سمعته شيء جميل فعلا  خاصة و ان المراكز الثقافية مازالت حتى الآن تقوم بدور فعال جدا بالرغم من الضغط الذي يسببه الروتين الحكومي .

و قال لي أحد الأصدقاء الذين يعيشون في أوروبا ان المركز الثقافي العربي بأوروبا تقريبا مستولي عليه المصريون بأنشطتهم الكثيفة

اريد فقط من الإخوة العرب و الشباب على الأخص الذي ينكر او يحاول ان ينكر ان مصر لها دور فعلا ,ان يتذكروا و يعرفوا ان الدعم الذي تقدمه الدولة للمراكز الثقافية لتقوم بمثل تلك الفعاليات الثقافية و نشر الثقافة في أرجاء الأمة العربي إنما يخرج من دماء الشعب المصري وهو الذي يعاني الان و لا يجد بعضه قوت يومه ،اريدهم ان يعرفوا كم يبذل المصري في سبيل ذلك المال الذي من خلاله تقوم الندوات و الشحوارات التي تثري الكيان الثقافي لاي دولة يكون بها .

 

Advertisements

6 Responses to “عندما تتم سرقتك و تكون سعيدا !!”

  1. السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ….
    موضوع عظيم جدا أخي … أول مرة أعرف عن هذا … ربما رأيت مرة مركز ثقافي عربي في مصر .. لكن لم أسمع يوما عن جهود مصر في الخارج … مادام هناك من يقرأ … سيكون هناك من ينهض بمصر و بالأمة العربية كلها إن شاء الله … دعنا نأمل في ذلك …
    يتركه يسرق الكتب ؟ و يكون سعيدا ! 😀 … أول مرة اسمع عن مثقفين يسرقوا ومثقفين آخرين يسعدون لذلك …
    شكرا أخي على هذا الموضوع الأكثر من رائع … كما قلت لك من قبل .. أراه مستقبل عظيم هذا الذي ينتظرنا بأيادي من هم مثلك …
    خالص تحياتي و سلامي

  2. الساحرة الصغيرة
    شكرا كتييير على مرورك الدائم علينا
    الموضوع فعلا مماحدش يعرف عنه حاجة
    واصلا اعتقد انه لو انتشر هايقفلوه
    فا خليه في المستخبي كدة 😀

  3. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أحييك أخى على طرحك الطيب
    أكيد مثل هذه المراكز تقدم خدمات جليلة نحن فى أشد الاحتياج إليها

    أخى : المعرفة لاتسرق وإنما تقدم لطالبها
    والذين اضطروا للسرقة هم محبون للمعرفة ولكن الفقر كان حائلاً بينهم وبينها مما اضطرهم إلى ذلك

    وهذا ماجعلنا نحتفى بمشروع مثل مشروع مكتبة الأسرة والذى بدأ بداية قوية ولكنها الآن يحتضر لأننا كالعادة نتحمس للشئ فى أوله ثم مع الوقت يفطر الحماس

    ولك تقديرى واحترامى

  4. عادل الشريف said

    مهما نستأمنها ومهما نلعن سوء الحال
    سنظل نحبها انها مصر الرائدة
    التى لن ينكر فضلها الاجاحد
    بحبك يا مصر

  5. Ahmed magdy said

    السلام عليكم
    مدونة شيقة مهمة
    اتمنى ان تسي بخطوات ثابتة

    وجزاك الله كل خير

    الاخ :أحمد مجدى

  6. العاب said

    اتمني لك التوفيق أخى احمد بالفعل مدون يحتاجة العالم العربي

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

 
%d bloggers like this: