أحمد المصري

الذين لا يتذكرون الماضي .. كتب عليهم أن يجربوه مرة أخرى

Archive for December, 2006

التابو الاسلامي

Posted by احمد المصري on December 23, 2006

يعاني أي مسلم نشأ في أي بلد عربي عموما من تابو شهير و هو الاعتراض على أي شيء يحمل طابع ديني و بالأخص إسلامي ..
إذا فكرت أن تقول لأحد لماذا يا اخي الجلباب القصير في عملك يمكنك ارتداء أي شيء آخر فالعصر مختلف و مقاييس الذوق اختلفت و يمكنك ان تلبسه في بيتك او في شارعك فأنت حر فستجد عشرات ممن يتهمونك بالجهل و انه من السنة و ألف حديث يخرج أمامك يدلل على أن هذا هو اللباس الصحيح و يمكن ان يتهمك احدهم بالزندقة و التأثر بالعلمانية و لكن….
أنت لم تتكلم عنه من ناحية صحته أم خطأه ، فلماذا إذن يحاولون اقناعك بانه هو الصحيح؟! و الغريب ان معظم من يعترضون عليك لا يلبسه احدهم بل و ربما لن يفكر حتى في لبسه ،و لكنه التابو الذي جعلهم يفزعون من اعتراضك عليه ، جرب ان تعترض على الجماعات المتشددة و هم من كانوا يفجرون السياح و يقتلونهم في مصر قديما ، ستجد ألف شخص يدلل على صحة موقفهم و لكنك أيضا ستجدهم لا يفكرون بل لن يفكرون ان يساعدوهم او ينضمون إليهم ، كذلك تجد أي شخص ملتحي و يلبس الجلباب القصير هو أكيد شخص أمين و نزيه و ما يفعله او يقوله هو الصحيح ، ان نادي احد بأننا لا بد ان نرجع الخلافة الإسلامية لمصر و ان يكون هناك امير للمؤمنين فحاول ان تقول له لا هذا لا ينفع في هذا العصر ، ستجد من حولك يتهمونك بأنك زنديق و ان هذا هو الإسلام الصحيح ، و لكن لن تجد منهم ابدا من يريد ذلك من داخله و لكنهم يؤمنون بان هذا هو الصحيح و لا يمكنك الاعتراض عليه ، أيضا كان لي مناقشة مع احد الشباب من دولة عربية مؤخرا و وجدته يقول لي ” انك لن تستطيع ان تقنعني بعكس ما قاله الشيوخ الذين انا مقتنع بهم فهم لا بد و ان يكونوا على حق ” فقلت له و لكنك ترفعهم الآن الى درجة العصمة فهل هم معصومون من الخطأ؟ و إن كانوا غير معصومون فهل يمكن ان كا تقتنع به من كلامهم الان هو أحد تلك الأخطاء؟ و يبدوا انه فوجيء بهذا الطرح الذي يسمعه لأول مرة ، فهو تعود على إنهم دائما على حق طالما أنهم فلان و ابن فلان ..!
قال لي لا بالطبع لا و لكن هم يقولون دائما أنهم يرجون الا يكونوا على خطأ و كان مترددا فعلا و قد فوجيء بهذا السؤال ..
قلت له اذن هم يقولون انهم يخطئوا و انت لا تريد قول ذلك؟ ان كنت مقتنعا هكذا بهم فهل تنفذ كل ما يدعون اليه او حتى نصفه ؟ فقال لي بصدق لا
و لكن هم على حق في ما يدعون اليه ..!!!

من هنا أحب ان أقول أننا في مصر بالذات نعاني من هذه الحالة من وجود ذلك التابو الذي لا يمكنك اختراقه و هو الاعتراض على أي شيء يحمل الطابع الإسلامي السلفي بالذات . حتى لو لم تكن ترتاح له .
فان أراد احد استماله العامة له فيقوم برفع راية ” الإسلام هو الحل “
و بدون ان يسال الناس عن ما هو الحل من وجهة نظر الإسلام و التي يتبناها هذا الشخص يقومون بالوقوف ورائه فورا فالوقوف ضده لا يجوز بأي حال من الأحوال ..!!

و جماعة الإخوان المسلمون في مصر بالذات قد ظلمت نفسها حين ادعت ان أنصارها عددهم مئات الآلاف فإذا طبقنا نظرية التابو هذه سنجد ان كثير من الذين ينسبون أنفسهم الى تلك الجماعة هم فقط مسلمون متدينون يعتقدون بأن انتسابهم هذا يجعلهم في المكان الصحيح للإسلام ، و ان معارضتها لهو احد أشكال معارضه تطبيق الإسلام الصحيح و دعم لمستحدثات الأمور .
و أي طالب متدين يدخل الجامعة لهو مشروع جاهز لان يكون احد طلبة الإخوان فهو لا يعرف مكانا اخر له ليشعر فيه بأنه في المكان الصحيح و كل ما يعرفه عن الإخوان المسلمون فقط هو أنهم المكان الذي ينتمي اليه كل مسلم متدين يبحث عن الصحيح .
و لعل هذا يبرر نظرة منتسبي الإخوان من الشباب الى غيرهم من المنتسبين الى فئات اخرى فهم يدعون لهم بالهداية دائما ..!!!
و كأنهم هم الوحيدون المهتدون الى الصحيح .
و لكني قد استبشرت خيرا عند ظهور حزب الوسط على الساحة الشعبية ، و ليس هذا انتماءا إليه أكثر منه تفاؤلا عندما وجدت من هو يبحث عن الخروج من دائرة ذلك التابو و محاوله لفهم التعاليم الإسلامية في إطار عصري و بما يتناسب مع مجريات الأحداث في العالم ..
و الكف عن تأليه الشيوخ مهما علت مكانتهم فالدين الإسلامي الصحيح لا يعطي لأحد حق احتكار الفتاوى و هو الدين الوحيد الذي يريد من أتباعه أن يعملوا عقلهم و يعطيهم في النهاية حرية الاختيار حسب ما يميل اليه قلبه .

Posted in Uncategorized | 15 Comments »

المواطن المطحون

Posted by احمد المصري on December 17, 2006

كنت اتصفح بعض الجرائد الالكترونية حتى رايت تلك الصورة ..
استوقفتني و لا اعرف كيف و بدأت اتأمل في هذا الرجل
يا ألله .. لم اشعر بالاسى و الحنق على ذلك النظام مثلما شعرت الان و انا انظر الى تلك النظرة في عين ذلك العجوز و الله شعرت بانها تخترقني ، شعرت بأن هذا الرجل يلومني انا شخصيا على حاله ، على ما يعانيه ، شعرت بأنه يضع الان مشكلته امامي و يقول لي انه استسلم ، فقد اي امل في الدنيا و لم يعد امامه غير تلك الجلسة التي يشكوا فيها همه الى الله
لك الله يا صاحب تلك الصورة

Posted in Uncategorized | 5 Comments »

عذرا .. و لكني ما ازال اتذكر بعض من حسنات ذلك الوطن

Posted by احمد المصري on December 11, 2006

عادة ما أتجنب الحديث عن مصر مع احد الأشقاء العرب و ذلك تجنبا للحساسيات بيننا خاصة و ان كان هناك من المصريين مما لا يراعون ذلك و يدخلون في نقاشات صبيانية على طريقة ” نحن عندنا .. و انتم ليس عندكم ” و دائما ان كنت حاضرا احد تلك الأحاديث أأخذ جانب العربي محاولا إفهام المصري ان كل بلد بها الجيد و بها السيئ و ان ذلك ما هو الا حالة عامة مفادها ان حكامنا كلهم ” صنع في الولايات المتحدة ” و لا يهمهم مصلحة شعوبهم باختلاف طريقة تعامل كل حاكم .
و لكن هذه المرة كنت حاضرا نقاش و تدخلت بحدة لأول مرة في حياتي … فالشقيق العربي كان يقول لي انتم شعب محظوظ تملكون من الحرية ما يجعلكم تقولون و تتكلمون على الأقل ، انتم تتظاهرون و نحن ان تظاهرنا لن نرى الشمس بعد ذلك أبدا.
و هنا اتجهت بناظري اليه و قلت له
أتعتقد اننا لم ندفع ثمن تلك القطرة من الحرية التي تتحدث عنها؟
أتعتقد اننا قد حصلنا عليها كمنحة او مكافأة من النظام ؟
الم ترى انتفاضة 1977 و التي سماها الرئيس السابق انتفاضة الحرامية؟
الم ترى وقتها و الشعب رجاله و نسائه في الشوارع مضرجين في دمائهم من الرصاص المطاطي و لا يريدون التزحزح قيد أنمله؟ الم تر كيف أنهم عندما هتفوا ” يادي العار يادي العار مصري بيضرب مصري بنار ” قد نكس جنود الأمن المركزي بنادقهم و تفرقوا في الشوارع لا يعترضون سبيل أحد.
الم تسمع بعدها عن المعتقلين و كم عددهم ؟ و كانت تهمتهم أنهم يحبون مصر؟
الم تسمع ان هناك الكثير ممن لم يهمهم ذلك و ظلوا في طريقهم ؟
و تقول ان التظاهر عندكم ممنوع و من قال انه عندنا مسموح؟
بل نحن الذين لا يهمنا القنابل و الرصاص و هراوات الامن
الا ترى كيف يحاصر الأمن الجامعة مع بداية كل عام دراسي و و مع ذلك لا يبالي الشباب الثائر و يضربون و يهانون و يهتك عرضهم ، و يرجعون ثانيا الى ما كانوا يفعلون ، الم ترى البنت التي ترتدي الجينز و التي شيرت و التي ما ان ينظر اليها احد أصحاب العقول الصغيرة حتى يقول عليها انها لا تدري عن الدنيا شيئا و انها سبب إفساد الشباب . الم ترها و هي تقف أمام عربة الأمن تضرب عليها بيديها و هي تضرب من رجال الأمن بالهراوات و تشد و تجرح و هي لا تبالي
الم ترى تلك الفتاه المحجبة و هي تتسلق السلم محاولة الوصول للصندوق الانتخابي و رجال الأمن يحاولون منعها بالضرب و التهديد؟
الم تسمع عن الشباب الذين تم اعتقالهم لانهم يقولون نريد حقنا؟ الم ترى انه خرج لا ينوي شيئا الا أن يواصل ما كان يفعله و أكثر من الاول رغم التعذيب الذي رأه و جربه ؟
ارايت الشباب و هم يخلصون زميلهم من ايدي الامن حتى لا يتم ضربه و هم يعرضون انفسهم للقنابل المسيلة للدموع الضرب و الدماء تغرق منهم من تغرق ؟
الم تفكر قليلا ما الذي يدفعهم لهذا؟؟
الا تعرف كم تكبدنا من الضحايا من الشباب و الرجال و النساء حتى نحصل على تلك القطرة من الحرية؟
نحن شعب خرج منا من لا يهمه تلك التهديدات و شباب حملوا كفنهم وحياتهم على أيديهم بجانب علم مصر عندما خرجوا للتظاهر ضد النظام.
ان كان خوفكم من التظاهر و الاعتراض على النظام نابع من انه ضد القانون ، فسلام على الشعب و سلام على العدل
فلا يحصل احد على حتى قطرة من الحرية دون ان يكون قد دفع ثمنها غاليا
ثم من قال لك انه حتى تلك القطرة نحن نعتبرها حرية؟
إنما هي شيء يحاولون به تهدئة الشعب قليلا و ممن يتركونهم ليتكلموا هؤلاء ان وجدوا واحد منهم مؤثر إلى حد ما فلا يتورعوا عن اعتقاله و تعذيبه و لا يكلفون نفسهم حتى بتبرير أي تهمة و إن اضطروا فالتهمة جاهزة و هي التخطيط لقلب نظام الحكم .
حتى أحسسنا أن هناك من يمارس التخطيط لقلب نظام الحكم على سبيل التسلية دائما.
الم ترى ذلك المصري من قبل و هو يسد فوهة احد المدافع الرشاشة بجسده في العبور الى سيناء حتى يعبر زملائه؟
إن كنت رأيت او سمعت ذلك فأنت تعلم الآن كيف يتصرف المصريون وقت الشدة .

إلى هنا و كنت أنهيت حواري معه و هو ينظر الي و قد هاله ان يراني أتكلم هكذا لأول مرة .
و انا اعترف آني شعرت بالخجل قليلا ان اظهر بمظهر المتعصب و لكن كنت أتمنى ان يسمع هذا و لو مرة واحدة .

و لا أتمنى الآن إلا أن اعرف بماذا كان يفكر و هو يسمع كلامي هذا .

انا أيضا لم اكن اعرف اني أحب مصر هكذا و قد تعودنا ان نوجه العدسة المكبرة إلى ما هو سيء فقط
و الحمد لله أني لازلت اذكر بعض حسنات ذلك الوطن الذي لم يعد يذكرنا

Posted in Uncategorized | 2 Comments »

منك لله يا وائل يا عباس

Posted by احمد المصري on December 7, 2006

منك لله يا وائل يا عباس لم اضحك كما ضحكت على تلك الصورة
و كنت هاترفد من الشغل بسببك و انا باضحك عليها هههههههه

Posted in Uncategorized | 2 Comments »

أبلغ ما قيل في قضية الحجاب و المجتمع

Posted by احمد المصري on December 5, 2006

لعل هذا المقال للدكتور عبد الوهاب المسيري أبلغ ما قيل في قضية الحجاب و المجتمع و هو في رأي كذلك فعلا برجاء قراءته

Posted in Uncategorized | 4 Comments »